الهاكرز يهددون بتسريب صور لمرضى قاموا بعمل جراحات تجميلية

قام مجموعة من الهاكرز بسرقة بيانات تتعلق بالعديد من عمليات التجميل الجراحية والخاصة بمجموعة مستشفيات تجميل شهيرة بالمملكة المتحدة والمعرفة باسم The Hospital Group، هذا ويهدد الهاكرز بنشر صور المرضى قبل وبعد اجراء تلك العمليات وكذا معلومات خاصة أخرى.

وقد صرح هؤلاء الهاكرز الذين ينتمون إلى مجموعة المتسللين الشهيرة والمعروفة باسم REvil بأنهم قد استحوذوا على ما يزيد على 900 جيجا بايت من صور مرضى الجراحات التجميلية وذلك على صفحة الويب المظلم الخاصة بهم، كما وصفوا تلك الصور بأنها غير جذابة.

وقد أكدت مجموعة المستشفيات والمعروفة أيضاً باسم Transform Hospital Group، والتي تروج لنفسها دعائياً على أنها المجموعة الرائدة المتخصصة في جراحات التجميل وإنقاص الوزن في المملكة المتحدة، على حدوث هجوم على قاعدة بياناتها من نوع Ransomware الشهير وقد قامت المجموعة بالإبلاغ عن هذا الخرق الأمني.

تمتلك المجموعة 11 عيادة متخصصة في جراحات إنقاص الوزن وتكبير الثدي وتصحيح الحلمة وتعديل الأنف، هذا وقد روجت المجموعة لنفسها مؤخراً من خلال تزكية ودعم المشاهير الأمر الذي لم تلجأ اليه طيلة سنوات عديدة مضت.

ومن أبرز هؤلاء المشاهير Aisleyne Horgan-Wallace العارضة اللامعة والممثلة التليفزيونية الشهيرة والتي سطع نجمها من خلال المسلسل الشهير Big Brother والتي أعلنت عن تفاصيل تجربتها مع مجوعة المستشفيات عن حراجة تكبير الثدي التي قامت بها في عام 2009، وكذا مغنية البوب الإنجليزية Atomic Kitten، والنجم التلفزيوني Joey Don Essex والممثلة الإنجليزية الجريئة Tina Malone وغيرهم ممن قاموا بدعم المجموعة الشهيرة Hospital Group من خلال التحدث للإعلام عن تجاربهم الشخصية السابقة مع المجموعة.

التخـــــوف من تسرب البيانات

هذا وقد صرحت مجموعة المستشفيات في بيان لها ” نستطيع أن نؤكد أن أنظمة تكنولوجيا المعلومات الخاصة بالمجموعة قد تعرضت لحادثة أمنية نجم عنها اختراق لقواعد البيانات، إلا أنه لم يتم الكشف عن معلومات البطاقات الائتمانية الخاصة بالمرضى، ولكننا على دراية بأن الاختراق قد كشف عن العديد من البيانات الشخصية لعملائنا”.

 وأضافت المجموعة في بيانها أن قد تم ارسال بريد إلكتروني إلى جميع العملاء بشأن الهجوم سالف الذكر، وستتواصل المجموعة مع الافراد الذين يمكن أن تكون تعرضت بياناتهم الشخصية لمزيد من الانتهاك.

وحري بالذكر أن العديد من الصور قبل اجراء الجراحة وبعدها لن تشمل وجوه المرضى.

وقد أدلى أحد العملاء في تصريح لشبكة BBC الإخبارية أنه قلق من وقوع صوره وبياناته الشخصية في أيدي المتسللين.

كما أدلى Simon Hails لشبكة BBC الإخبارية، وقد قام سابقاً بإجراء جراحة تصغير الصدر لدى المجموعة، بتصريح مفاده أنه قد تلقى بريدا الكترونياً من The Hospital Group يبلغه عن هجوم إلكتروني نجم عنه تعرض بيانات العملاء الشخصية للاختراق دون ذكر أي تفاصيل عن المحتوى الذي تم انتهاكه، أو إبلاغه عن الفدية المطلوبة.

وأضاف أنه يشعر بالقلق والتخوف من نشر صور ما قبل الجراحة بشكل علني.

يعد هجوم Ransomware الشهير أحد أكثر أشكال الهجمات الإلكترونية انتشاراً والمعروف باسم برامج الفدية الخبيثة، والذي يعنى وصول المتسللين على شبكة الكمبيوتر ومن ثم يمكنهم القيام إما بتشفير الملفات أو منع المستخدمين من الولوج إلى أنظمتهم حتى يتم دفع فدية حتى يتمكنوا من استعادة أنظمتهم.

وفى الآونة الأخيرة تطور أسلوب عصابات برامج الفدية الخبيثة Ransomware، إذا بدأوا القيام بنسخ البيانات المخترقة والتهديد بالكشف عنها لمساومة الضحايا.

هذا وتؤكد وكالات انفاذ القانون على ضرورة عدم إذعان الضحايا لدفع الفدية إذ أن الامتثال لمثل هذا المطالبات يعمل على نمو وازدهار تلك المؤسسات الاجرامية.

تقدر شركة Emsisoft وهي واحدة من أشهر شركات الأمن السيبرانى أن الشكل المتنامي للجرائم الالكترونية قد حقق عائدات لتلك المؤسسات الاجرامية مقداره 25 مليار دولار (18 مليار جنية إسترليني) وذلك في عام 2020 فقط.

ومن أشهر الضحايا الذين وقعوا فريسة للانتهاكات التي مارستها REvil والتي تعرف أيضاً باسم Sodinokibi شركة Travelex للصرافة بالمملكة المتحدة، وشركة المحاماة الشهيرة Grubman Shire Meiselas & Sacks بنيويورك.

هذا وقد أعلنت مجموعة المستشفيات في شهر سبتمبر 2020 أن طلبات العملاء بالقيام بعمليات جراحية قد زادت بنسبة 25% منذ بدء 2019، كما بين الرئيس التنفيذي للمجموعة Tony Veverka من خلال تصريح لبرنامج ITV News Tonight التليفزيوني مفاده أن المخاوف الصحية جراء Covid-19 أدت إلى تلك الزيادة حيث اتجه العديد من الناس للحل الجراحي كأنسب طريقة لفقدان الوزن.

Please follow and like us:

اترك تعليقاً